قالوا نصيبك من أجر فقلت لهم

قالوا نَصيبَكَ مِن أَجرٍ فَقُلتُ لَهُم مَن لِلعَرينِ إِذا فارَقتُ أَشبالي لَكِن سَوادَةُ يَجلو مُقلَتَي لَحمٍ بازٍ يُصَرصِرُ فَوقَ المَرقَبِ العالي قَد كُنتُ أَعرِفُهُ مِنّي إِذا غَلِقَت رُهنُ الجِيادِ وَمَدَّ الغايَةَ الغالي إِلّا تَكُن لَكَ بِالدَيرَينِ باكِيَةٌ فَرُبَّ باكِيَةٍ بِالرَملِ مِعوالِ كَأُمِّ بَوٍّ عَجولٍ عِندَ مَعهَدِهِ حَنَّت إِلى جِلَدٍ مِنهُ وَأَوصالِ تَرتَعُ ما نَسِيَت حَتّى… متابعة قراءة قالوا نصيبك من أجر فقلت لهم

أميجاس الخبائث عد عنا

أَميجاسَ الخَبائِثِ عَدِّ عَنّا بِضَأنِكَ يا اِبنَ آكِلَةٍ سَلاها وَإِنَّ السَوأَةَ الكُبرى لَفيكُم تُشَدُّ عَلى مَناخِرِكُم عُراها

ودع أمامة حان منك رحيل

وَدِّع أُمامَةَ حانَ مِنكَ رَحيلُ إِنَّ الوَداعَ إِلى الحَبيبِ قَليلُ تِلكَ القُلوبُ صَوادِياً تَيَّمنَها وَأَرى الشِفاءَ وَما إِلَيهِ سَبيلُ أَعذَرتُ في طَلَبِ النَوالِ إِلَيكُمُ لَو كانَ مَن مَلَكَ النَوالَ يُنيلُ إِن كانَ طَبَّكُمُ الدَلالُ فَإِنَّهُ حَسَنٌ دَلالُكِ يا أُمَيمَ جَميلُ قالَ العَواذِلُ قَد جَهِلتَ بِحُبِّها بَل مَن يَلومُ عَلى هَواكَ جَهولُ كَنَقا الكَثيبِ تَهَيَّلَت أَعطافُهُ… متابعة قراءة ودع أمامة حان منك رحيل

أمسى خليطك قد أجد فراقا

أَمسى خَليطُكَ قَد أَجَدَّ فِراقا هاجَ الحَزينَ وَذَكَّرَ الأَشواقا هَل تُبصِرانِ ظَعائِناً بِعُنَيزَةٍ أَم هَل تَقولُ لَنا بِهِنَّ لَحاقا حَثَّ الحُداةُ بِهِم وَراءَ حُمولِهِم بُزلاً تَجاسَرُ لَم يَكُنَّ حِقاقا يا رُبَّ قائِلَةٍ تَقولُ وَقائِلٍ أَسُراقَ إِنَّكَ قَد خَزيتَ سُراقا إِنَّ الَّذينَ عَوَوا عُواءَكَ قَد لَقوا مِنّي صَواعِقَ تُخضِعُ الأَعناقا فَإِذا لَقيتَ مُجَيلِساً مِن بارِقٍ لاقَيتَ… متابعة قراءة أمسى خليطك قد أجد فراقا

متى كان المنازل بالوحيد

مَتى كانَ المَنازِلُ بِالوَحيدِ طُلولٌ مِثلُ حاشِيَةِ البُرودِ لَيالِيَ حَبلُ وَصلِكُمُ جَديدٌ وَما تُبقي اللَيالي مِن جَديدِ أَحَقٌّ أَم خَيالُكَ زارَ شُعثاً وَأَطلاحاً جَوانِحَ بِالقُيودِ فَلَولا بَعدُ مَطلَبِنا عَلَيكُم وَأَهوالُ الفَلاةِ لَقُلتُ عودي رَأى الحَجّاجُ عافِيَةً وَنَصراً عَلى رَغمِ المُنافِقِ وَالحَسودِ دَعا أَهلَ العِراقِ دُعاءَ هودٍ وَقَد ضَلّوا ضَلالَةَ قَومِ هودِ كَأَنَّ المُرجِفينَ وَهُم نَشاوى… متابعة قراءة متى كان المنازل بالوحيد

تلقى السليطي والأبطال قد كلموا

تَلقى السَليطِيَّ وَالأَبطالُ قَد كُلِموا وَسطَ الرِجالِ بَطيناً وَهوَ مَفلولُ لَم يَركَبوا الخَيلَ إِلّا بَعدَما هَرِموا فَهُم ثِقالٌ عَلى أَكتافِها ميلُ

تروعنا الجنائز مقبلات

تُرَوِّعُنا الجَنائِزُ مُقبِلاتٍ فَنَلهو حينَ تَذهَبُ مُدبِراتِ كَرَوعَةِ هَجمَةٍ لَمغارِ سَبعٍ فَلَمّا غابَ عادَت رائِعاتِ

إن الفرزدق أخزته مثالبه

إِنَّ الفَرَزدَقَ أَخزَتهُ مَثالِبُهُ عَبدُ النَهارِ وَزاني اللَيلِ دَبّابُ لا تَهجُ قَيساً وَلَكِن لَو شَكَرتَهُمُ إِنَّ اللَئيمَ لَأَهلِ السَروِ عَيّابُ قَيسُ الطِعانِ فَلا تَهجو فَوارِسَهُم لِحاجِبٍ وَأَبي القَعقاعِ أَربابُ هُمُ أَطلَقوا بَعدَ ما عَضَّ الحَديدُ بِهِ عَمروَ بنَ عَمروٍ وَبِالساقَينِ أَندابُ أَدّوا أُسَيدَةَ في جِلبابِ أُمُّكُمُ غَصباً فَكانَ لَها دِرعٌ وَجِلبابُ مُجاشِعٌ لا حَياءٌ في… متابعة قراءة إن الفرزدق أخزته مثالبه

ألم يكن في وسوم قد وسمت بها

أَلَم يَكُن في وُسومٍ قَد وَسَمتُ بِها مَن حانَ مَوعِظَةٌ يا حارِثَ اليَمَنِ إِنَّ القَصائِدَ قَد جازَت غَرائِبُها ما بَينَ مِصرَ إِلى الأَجزاعِ مِن عَدَنِ يُخزي اليَمانِيَةَ المُخضَرَّ عَرمَضُها تَجريدُ لا طَيِّبٍ مِنها وَلا حَسَنِ تَلقى حِياضَ بَني الدَيّانِ مُترَعَةً وَغالَ حَوضَكَ خُبثُ الماءِ وَالعَطَنِ إِنّا وَجَدنا قَنانَ اللُؤمِ إِذ نَبَتوا أَصلاً خَبيثاً وَفَرعاً بادِيَ… متابعة قراءة ألم يكن في وسوم قد وسمت بها

حي المنازل بالأجزاع غيرها

حَيِّ المَنازِلَ بِالأَجزاعِ غَيَّرَها مَرُّ السِنينَ وَآبادٌ وَآبادُ إِذِ النَقيعَةُ مُخضَرٌّ مَذانِبُها وَإِذ لَنا بِشِباكِ البَطنِ رُوّادُ رَأَت أُمامَةُ أَنقاضاً عَلى عَجَلٍ وَهاجِعاً عِندَهُ عَنسٌ وَأَقتادُ في ضُمُّرٍ مِن مَهارى قَد أَضَرَّ بِها سَيرُ النَهارِ وَإِسآدٌ وَإِسآدُ إِذا تَغَيَّظَ حاديهُنَّ ظَلَّ لَهُ مِنهُنَّ يَومٌ إِذا اِعصَوصَبنَ عُصوادُ إِذا تَذارَعنَ يَوماً بُعدَ مُنخَرَقٍ مالَت بِهِنَّ بَنو… متابعة قراءة حي المنازل بالأجزاع غيرها