إذا جددت نعمة لامرئ

إذا جُددتْ نعمةُ لامرئٍ فتكميلُها جدَّةُ العافيَهْ وبالشكر قُدِّر تجديدُها وللَّه بعدُ يدٌ شافيه ولو صُفِّيتْ كان أصفى لها ولكنَّ دُنيا الفتى جافيه ولولا مُكدرةٌ رَنْقَةٌ لما قُدِّرت قَدرَها صافيه ولا بدَّ للمرءِ من محنةٍ لفتنةِ نَعمائِه نافيه ودولتُكم قد جرتْ ريحُها مُسدَّدَةَ الجري لا هافيه ولا بدَّ للريح من أن تكو ن في بعضِ… متابعة قراءة إذا جددت نعمة لامرئ

على الطائر الأيمن المرتجى

على الطائر الأيمن المرتجى وسعدٍ من الطالعِ النَّاجِمِ أتاك أبو غالب كالهلال بدا ليلةَ الفطرِ للصائمِ يُبَشِّر بالخَيْرِ بعد السرورِ وبالرُّخْصِ بعد الغلا الدَّائم وبالخِصْبِ بعد السنينَ الَّتي توالتْ جُدوباً على العالم فآذنَ بالفرجِ المُرْتَجَى وصدَّق رُؤْيَايَ في الخاتم وسرَّ الصديق وساءَ العِدا وراغَمَ ذا المَعْطِسِ الرَّاغم سليلُ تَقيٍّ نَقيِّ الجيو بِ من دنسَ العابِ… متابعة قراءة على الطائر الأيمن المرتجى

أقام مشيبي علي القيامه

أقامَ مشيبي عليَّ القيامَهْ وعمَّمَني منه أخْزَى عِمامَهْ فأفسدَ بيني وبينَ الملاح وأوحشَ منِّي كؤوسَ المُدامهْ ظُلِمتُ ولا حاكمٌ عادلٌ على الشيبِ يسمعُ مِنِّي الظُّلامه ولما رأيت سِهام المشيب جعلتُ الخضاب مجنّاً ولامه وما زلتُ ألطفُ في حيلةٍ تعيد الشبيبة لي والوسامه تبيَّنْتُ منذ خضبتُ المشي ب بعد اعوجاج أموري استقامه وعادتْ إليَّ خِلالُ الشباب… متابعة قراءة أقام مشيبي علي القيامه

ولا رشد إلا بتوفيقه

ولا رُشدَ إلا بتوفيقِهِ وإن محَضَ الرأيَ من يمحضُ ومن ذا يُدَبِّرنا غيرُهُ ومن يُبرمُ الأمرَ أو ينقضُ تبارك مَنْ لمْ يزل نورُهُ يزيدُ بياناً ولا يغْمضُ

أرى الشعراء حظوا عندكم

أرى الشعراء حَظُوا عندكُمْ جميعاً عَيِيُّهُمُ واللَّسِنْ سِوايَ فإني أراني امرأً هَزُلتُ وكُّلُهُمُ قد سَمِنْ فإن كُنْتُ منهمْ أخا فطنةٍ فلا تبخسونيَ حقَّ الفَطِن وإن كنتُ من بعض زَمناهُمُ فلا تبخسونيَ حقَّ الزَّمِنْ سِموا بيَ ديوان زَمناكُمُ وإن كنتُ في مدحِكُمْ لم أَهُن إلى اللَّهِ شكوايَ من غَبْنِكُمْ ولستُ بأوّلِ حُرٍّ غُبِن إذا جئتكم شاعراً… متابعة قراءة أرى الشعراء حظوا عندكم

تظلّم شِعري إلى القاسمِ

تظلَّمَ شِعري إلى القاسمِ فأعْدَى على الزمنِ الغاشمِ تطوَّلَ حتى توهمتُهُ يُطاولُ بدْرَ بني هاشمِ ونوَّلَ حتى لقد خِلُتهُ يُساجلُ فيِّ أبا القاسمِ فتىً نال عافُوهُ مَرْضاتَهُمْ فجلَّ على مَرْغمِ الراغمِ نُطيفُ ببَحْرٍ لهُ زاخرٍ ونأوي إلى جبلٍ عاصمِ بناهُ الإله لنا مَعْقِلاً بناءَ المُخلِّدِ لا الهادمِ هو الدهرُ مُصْغٍ إلى سائلٍ وليسَ بِمُصْغٍ إلى… متابعة قراءة تظلّم شِعري إلى القاسمِ

لشاعرنا خالد في استه

لشاعرنا خالدٍ في استِهِ مآربُ أخرى سِوى الغائطِ يُغنِّي الندامى بها تارةً ويؤْتَى على شيبه الواخِطِ يُقضِّي بها الشيخُ أوطارَهُ برغم المعنِّفِ والساخِطِ ولم يهجُرِ الشيخُ لذَّاتِهِ ويجفُ المعاصي كالقانطِ له زوجة شرَّ ما زوجةٍ تلقَّطها شرُّ ما لاقطِ مشهَّرةٌ لو مشى خَلْفَها نبيٌّ لَقيلَ له شارط تُناك وقَرنانُها حاضرٌ بمنزلة الغائبِ الشاحِط فإن غارَ… متابعة قراءة لشاعرنا خالد في استه