أشغلت بالورقا عن الأوراق

أشغلت بالورقا عن الأوراق يا راقياً في المجيد خير مراق فرغت سمعك لاستماع مطوَّق يشدو فيبعث لاعِجَ الأشواق طوراً يغني للخَليِّ وتارة يبكي الشَّجِيَّ بدمعه المهراق إذا تأملت الحمام وجدته يُبكي كما أبكي فراق رفاقي إذ فارقت إلفاً وروضاً يانعاً ونأت عن الأغصان والأوراق وغدت بسجن ضيِّق فكأنها قد نازعت ملكاً بطول شقاق عادت لها… متابعة قراءة أشغلت بالورقا عن الأوراق

يا عالما قد شاع فينا ذكره

يا عالماً قد شاع فينا ذكره وقد عَلاَ في العالمين قدره ما اسم رباعي يكون خُمْسُهُ ونصفه بغير شك عشره في قلبه نار وطود شامخ وقد يرى مصحفاً مقره ورفعه حتم وجاز فتحه في نصبه ولا يجوز جره واللوح والقلم فيه ظاهر وقد أبيح طَيُّه ونشره وفيه للباري مدح وثنا وفيه حمده وفيه شكره يجوز… متابعة قراءة يا عالما قد شاع فينا ذكره

هذي الطريقة ليت شعري ما هي

هذي الطريقة ليت شعري ما هي فلقد أتت بنفائس ودواهي حيناً بوعظ للقلوب مذكر فيه الدواء لداء قلب ساهي أتفوه أحياناً بذكر تراجم لجماعة ليسوا من الأنباه ممن ثوى في الصالحية أو ثوى في طيبة يا حبذا هي ما هي وجماعة حلوا ببلدتنا التي هي مجمع الأضداد والأشباه وتراثه من كل فن نتفة لا تروي… متابعة قراءة هذي الطريقة ليت شعري ما هي

ألا إن شوقي لا يحد له حد

ألا إن شوقي لا يحد له حد وصارم وجدي لا يكِلُّ له حدّ وقد حمل القلب الرقيق من النوى شدائد لا يقوى لها الحجر الصَّلْدَ أحِبَّايَ طال البَيْنُ بيني وبينكم فيا ليت شعري هل لِبُعْدِكُمُ بعد وهل لزمان الهجر حدٌّ وغاية فأصبر حتى ينتهي ذلك الحد فسُقْياً لأيام بها أُلِفَ اللقا وسحقاً لأيام بها ألف… متابعة قراءة ألا إن شوقي لا يحد له حد

لله لا غير جميع الثنا

للّه لا غير جميع الثنا وكل حمد يستطيع اللسان أبلغني سن الثمانين من عمري ولم يحوج إلى ترجمان ولا إلى مبصرة عند أن أقرأ دقيق الخط في أي آن في ظلمة الليل وشمس الضحى سيان هذا بكل الأوان أخاف من تقصير شكري لما أولاه فضلاً فالأمان الأمان

وهذا اغتراب الدين فاصبر فإنني

وهذا اغتراب الدين فاصبر فإنني غريب وأصحابي كثير بلا عدِّ إذا ما رأوني عظموني وإن أغِبْ فكم أكلوا لحمي وكم مزقوا جلدي هنيئاً مريئاً في اغتيابي فوائد فكل فتى يغتابني فهو لي مهدي يصلي ولي أجر الصلاة وصومه ولي كل شيء من محاسنه يبدي وكم حاسد قد أنضج الغيط قلبه ولكنه غيظ الأسير على القِدِّ… متابعة قراءة وهذا اغتراب الدين فاصبر فإنني

آه من برق إليكم قد روى

آه من برق إليكم قد روى أنني في ضحك وقت للسمر لا يريد الصب أن يكذبه فَلَكمْ أسند عنه من خبر وإذا صدقه ساءكم فالذي عندي من العذر ظهر إنه خاف بأن يوحشكم إن روى عني لكم ما قد نظر حين أخفت نار وجدي ضوءه ورمْتُه إذ رأته بشرر فأتاها خاضعاً مستجدياً طالباً من ضوئها… متابعة قراءة آه من برق إليكم قد روى

علام يلام القلب إن ظل حيرانا

علام يلام القلب إن ظل حيرانا وفيم يلام الدمع إن سال ألوانا قد فارقت عيني فريقاً فراقهم يفرق أفراحاً ويجمع أحزانا أيا راحلاً أفنى فراقك راحتي وألهب ما بين الجوانح نيرانا ألم تعلموا أن الجفا يورث الضنا وأن الضنا قد يلبس المرء أكفانا أحباي أما الدمع فهو مواصل وإما مناي منذ غبتم قد بانا أما… متابعة قراءة علام يلام القلب إن ظل حيرانا