سل ضاحك البرق يوما عن ثناياها

سلْ ضاحِكَ البرقِ يوماً عن ثناياها فقد حَكاها فهل يروي حَكاياها وهل درى كيفَ ربُّ الحُسن رتّلها والجوهرُ الفردُ منه كيفَ جزّاها وهل سُقاةُ الطِّلا تدري إذا اِبتسَمتْ أيُّ الحَيا بانَ عند الشّرْبِ أشهاها وسلْ أراكَ الحِمى عن طعمِ ريقَتها فليسَ يَدري سِواهُ في محيّاها وهل رياضُ الرُّبا تدري شقائِقُها في خدِّها أيُّ خال في… متابعة قراءة سل ضاحك البرق يوما عن ثناياها

ما اشتق بياض مسكها الكافور

ما اِشتُقَّ بياضُ مِسكِها الكافورِ مِسكَ الشَّعَرِ إلّا كسرَ الضُحى بتركِ النّورِ زَنْجَ السَّحَرِ خودٌ كَحُلَتْ جُفونُها بالغَسَقِ واِفترّ شُنيبُها لنا عن فلَقِ قد ضمّ لثامُها شُعاعَ الشّفقِ واِستُودِعَ فجرُ نحرِها البلّوري شُهْبَ الدُرَرِ واِنبثّ ظلامُ فرعِها الدّيجوري فوقَ القمرِ الخمرُ ملقَّبٌ بفِيها برُضابْ والطّلعُ بَدا بثغرِها وهْو حُبابْ والدُرُّ بنُطقِها مُسمّى بخِطابْ بِكرٌ بزغَتْ… متابعة قراءة ما اشتق بياض مسكها الكافور

فخر الورى

فَخرُ الوَرَى نَجمُ السُّهى لَيثُ الثَّرى بَدرُ البَها سَامِي الذرى طَودُ النُّهى طِبُّ القِرى رَوضٌ زَها بَحرٌ جَرى مُعطِي اللّهى مَقنَى الثَّرى دَهرٌ دَها

ضربوا القباب وطنبوها بالقنا

ضربوا القِبابَ وطنّبوها بالقَنا فمَحَوا بأنجُمِها مصابيحَ المُنا وبَنوا الحِجالَ على الشّموسِ فوكّلوا شُهْبَ السُّهاءِ برَجْمِ زوّارِ البِنا وجلَوْا بتيجانِ التّرائِبِ أوجُهاً لو قابلَتْ جيشَ الدُّجنّةِ لاِنْثَنا وجرَوْا إلى الغايات فوقَ سوابِقٍ لو خاضَ عِثيَرَها النهارُ لأوهَنا للّهِ قومٌ في حبائِلِ حُسنِهم قنصوا الكَرى لجفونِهم من عِندنا غُرٌّ رَبارِبُهُم وأُسْدُ عرينِهم سلّوا المَنونَ وأغمدوها الأجفُنا… متابعة قراءة ضربوا القباب وطنبوها بالقنا

لله منزلها على الروحاء

للّهِ منزلُها على الرّوحاءِ درّتْ عليهِ مراضِعُ الأنواءِ وسقَتْ ثراهُ عُيونُ أربابِ الهوى دمعاً يورّدُ وجنةَ البطحاءِ واِستخرجَتْ أيدي الرّبيعِ كُنوزه فحبَاهُ بالبيضاءِ والصّفراءِ أكرِمْ به من منزلٍ أكنافُه جمعَتْ أُسودَ شرىً وعينَ ظِباءِ مغنىً إذا سفرَتْ وجوهُ حِسانِه ليلاً يَطولُ تلفُّتُ الحِرباءِ بهِجٌ يكلّفُكَ السّجودَ صَعيدُه شوقاً للَثْمِ مباسِمِ الحصباءِ حتّى توهّمْنا ملاعِبَ بيضِه… متابعة قراءة لله منزلها على الروحاء