نأينا فمن دون اللقاء تنائف

ديوان الشريف المرتضى

نأيْنا فمن دون اللّقاءِ تنائفُ

وسَهْبٌ عنيفٌ بالمطايا ونَفْنَفُ

فلا وَصْلَ إلّا ما تقرِّبُ بيننا

أكاذيبُ من أحلامنا وتؤلّفُ

فللّه في جُنحِ الدُّجُنَّةِ عائجٌ

تصيّدني بالحبّ فيما يطوِّفُ

بخيلٌ علينا والنّهارُ شِعارُنا

وفي اللّيلِ مُنْهَلُّ العطيَّةِ مُسْرِفُ

وأغنى وما أغناك إلّا تَعلّةً

وِصالٌ محالٌ أو لقاءٌ مُزَخْرَفُ

رابط القصيدة

الشريف المرتضى

ابوالقاسم السيد علي بن حسين بن موسی المعروف بالشريف المرتضى هو مرتضی علم الهدی (966 – 1044 م) الملقب ذي المجدين علم الهدي، عالم إمامي من أهل القرن الرابع الهجري. من أحفاد علي بن أبي طالب، نقيب الطالبيين، وأحد الأئمة في علم الكلام والأدب والشعر يقول بالاعتزال مولده ووفاته ببغداد.

هل وجدت خطأ في القصيدة، أرسل لنا تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *