أتطمع أن ألقي إليك مقادتي

ديوان الشريف الرضي

أَتَطمَعُ أَن أُلقي إِلَيكَ مَقادَتي


وَلي مارِنٌ ما مَرَّنَتهُ الخَزائِمُ


وَتُكثِرُ بِالأَمرِ العَظيمِ تَهَدُّدي


وَمِنِّيَ تَنفَضُّ الأُمورُ العَظائِمُ


وَقَد عَجَمَ الأَقوامُ بَعدَكَ صَعدَتي


فَما أَثَّرَت فيها النُيوبُ العَواجِمُ

رابط القصيدة

الشريف الرضي

أبو الحسن، السيد محمد بن الحسين بن موسى، ويلقب بالشريف الرضي (359 هـ - 406 هـ / 969 - 1015م) هو الرضي العلوي الحسيني الموسوي. شاعر وفقيه ولد في بغداد وتوفي فيها. عمل نقيباً للطالبيين حتى وفاته.

هل وجدت خطأ في القصيدة، أرسل لنا تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *