وعاتقة زفت لنا من قرى كوثى

ديوان ابن الرومي

وعاتقةٍ زُفَّت لنا من قُرى كُوثَى

تُلَقَّبُ أُمَّ الدهر أو بنْتَه الكبرى

رأت نارَ إبرَاهيم أيامَ أوقِدتْ

وحازت من الأوصافِ أوصافَها الحسنى

حكت نورها في بَرْدها وسَلامها

وباتت بطيبٍ لا يوازَى ولا يُحْكى

عَمَرنا بها الأيام في ظل ماجدٍ

له الرتبة العلياءُ والمثلُ الأعلى

رابط القصيدة

ابن الرومي

أبو الحسن علي بن العباس بن جريج وكنيته ابن الرومي نسبة لأبيه، ولد ببغداد عام 221هـ - 836م، ابن الرومي شاعر كبير من العصر العباسي، من طبقة بشار والمتنبي، شهدت حياته الكثير من المآسي والتي تركت آثارها على قصائده، تنوعت أشعاره بين المدح والهجاء والفخر والرثاء، وكان من الشعراء المتميزين في عصره، وله ديوان شعر مطبوع.

هل وجدت خطأ في القصيدة، أرسل لنا تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *