قد قلت بيتا لك تلقاءه

ديوان ابن الرومي

قد قلتُ بيتاً لك تلقاءه

نادرة توجب إحناقي

فلا تنادر قائلاً عنده

أخاف أن يحزن معناقي

ضاق خناقي فالتمس قطعة

ولا تكن عوناً لخنّاقي

فما أخو ودي بتلعابة

يلعب بالنار لإحراقي

يضحي إذا جاددتُه عابثاً

والجد من خُلقي وأخلاقي

عندك ماء فأجز غصتي

أو لا فإياك وإشراقي

أمرضني عسري وقد خلتني

عند مداواتك إفراقي

رابط القصيدة

ابن الرومي

أبو الحسن علي بن العباس بن جريج وكنيته ابن الرومي نسبة لأبيه، ولد ببغداد عام 221هـ - 836م، ابن الرومي شاعر كبير من العصر العباسي، من طبقة بشار والمتنبي، شهدت حياته الكثير من المآسي والتي تركت آثارها على قصائده، تنوعت أشعاره بين المدح والهجاء والفخر والرثاء، وكان من الشعراء المتميزين في عصره، وله ديوان شعر مطبوع.

هل وجدت خطأ في القصيدة، أرسل لنا تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *