قد طلع البدر مع الزهره

ديوان ابن الرومي

قد طلع البدر مع الزُّهرهْ

في دولة مونقةِ الزّهرهْ

فأمست الدنيا لها بهجةٌ

وأصبح الملك له نضرهْ

وأضحت الحرة مقرونةً

بالحر في دولته الحرهْ

أعني أبا النجم فتى أحمدٍ

إمام أهل البدو والحضرهْ

سيدة زُفت إلى سيدٍ

بدلنا اليسرَ من العسرهْ

ألِّف بالتوفيق شملاهما

في نعمةٍ تمت وفي حبرهْ

فأسندتْ ظهراً إلى شاهقٍ

وضم كفيه على دُرَّهْ

لا أعقبا من فرحةٍ تَرْحة

كلّا ولا من حَبرة عبرهْ

ولا أرانا اللَّه يوميهما

لكن أرانا منهما الكثرهْ

عمَّره اللَّه وأبقى لهُ

رُكنيه من عز ومن قدرهْ

وسَرَّ مولانا بمولاتهِ

وزاد حسادهما حسره

رابط القصيدة

ابن الرومي

أبو الحسن علي بن العباس بن جريج وكنيته ابن الرومي نسبة لأبيه، ولد ببغداد عام 221هـ - 836م، ابن الرومي شاعر كبير من العصر العباسي، من طبقة بشار والمتنبي، شهدت حياته الكثير من المآسي والتي تركت آثارها على قصائده، تنوعت أشعاره بين المدح والهجاء والفخر والرثاء، وكان من الشعراء المتميزين في عصره، وله ديوان شعر مطبوع.

هل وجدت خطأ في القصيدة، أرسل لنا تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *