عياش زف إليك جهد جاهد

ديوان أبو تمام

عَيّاشُ زُفَّ إِلَيكَ جَهدٌ جاهِدُ

وَاِحتَلَّ ساحَتَكَ البَلاءُ الراكِدُ

ما اللُؤمُ لُؤماً إِن عَداكَ لُبانُهُ

وَعَدَوتَهُ وَلَهيعَةٌ لَكَ والِدُ

أَلِفَ الهِجاءَ فَمايُبالي عِرضُهُ

أَهَجاهُ أَلفٌ أَم هَجاهُ واحِدُ

سَمُجَت بِكَ الدُنيا فَما لَكَ حامِدٌ

وَسَمَجتَ بِالدُنيا فَما لَكَ حاسِدُ

لَأُنَكِّلَنَّكَ أَن تَكونَ لِشاعِرٍ

مِن بَعدِها غَرَضاً وَأَصلُكَ فاسِدُ

وَلَأُشهِرَنَّ عَلَيكَ شُنعَ أَوابِدٍ

يُحسَبنَ أَسيافاً وَهُنَّ قَصائِدُ

فيها لِأَعناقِ اللِئامِ جَوامِعٌ

تَبقى وَأَعناقِ الكِرامِ قَلائِدُ

يَلزَمنَ عَرضَ قَفاكَ وَسمَ خَزايَةٍ

لَم يُخزِها بِأَبي عُيَينَةَ خالِدُ

وَاللَهُ يَعلَمُ أَنَّ شِعراً شابَهُ

فيكَ الهِجاءُ أَوِ المَديحُ لَكاسِدُ

فَاِلبَس ثِيابَ فَضائِحٍ أَسدَيتَها

أَشراً وَأَلحَمَها أَخوكَ البارِدُ

رابط القصيدة

أبو تمام

أَبو تَمّام (188 - 231 هـ / 803-845م) هو حبيب بن أوس بن الحارث الطائي، أحد أمراء البيان، ولد بمدينة جاسم (من قرى حوران بسورية) ورحل إلى مصر واستقدمه المعتصم إلى بغداد فأجازه وقدمه على شعراء وقته فأقام في العراق ثم ولي بريد الموصل فلم يتم سنتين حتى توفي بها. في شعره قوة وجزالة، واختلف في التفضيل بينه وبين المتنبي والبحتري، له تصانيف، منها فحول الشعراء، وديوان الحماسة، ومختار أشعار القبائل

هل وجدت خطأ في القصيدة، أرسل لنا تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *