مات والله سعيد بن وهب

ديوان أبو العتاهية

ماتَ وَاللَهِ سَعيدُ بنُ وَهبٍ

رَحِمَ اللَهُ سَعيدَ بنَ وَهبِ

يا أَبا عُثمانَ أَبكَيتَ عَيني

يا أَبا عُثمانَ أَوجَعتَ قَلبي

رابط القصيدة

أبو العتاهية

إسماعيل بن القاسم بن سويد العنزي ، أبو إسحاق ولد في عين التمر سنة 130هـ/747م، ثم انتقل إلى الكوفة، كان بائعا للجرار، مال إلى العلم والأدب ونظم الشعر حتى نبغ فيه، ثم انتقل إلى بغداد، واتصل بالخلفاء، فمدح الخليفة المهدي والهادي وهارون الرشيد. أغر مكثر، سريع الخاطر، في شعره إبداع، يعد من مقدمي المولدين، من طبقة بشار بن برد وأبي نواس وأمثالهما. كان يجيد القول في الزهد والمديح وأكثر أنواع الشعر في عصره.

هل وجدت خطأ في القصيدة، أرسل لنا تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *