وإذا تباشرك الهموم

ديوان عبيد بن الأبرص

وَإِذا تُباشِرُكَ الهُمو

مُ فَإِنَّها كالٍ وَناجِز

وَلَقَد تُزانُ بِكَ المَجا

لِسُ لا أَغَرُّ وَلا عُلاكِز

كَالهُندُوانِيّ المُهَنَّ

دِ هَزَّهُ القِرنُ المُناجِز

رابط القصيدة

عبيد بن الأبرص

هو عبيد بن الأبرص بن عوف بن جشم الأسدي، أبو زياد، من مضر. شاعر من دهاة الجاهلية وحكمائها، وهو أحد أصحاب المجمهرات المعدودة طبقة ثانية عن المعلقات. عاصر امرؤ القيس وله معه مناظرات ومناقضات، وعمّر طويلاً حتى قتله النعمان بن المنذر وقد وفد عليه في يوم مقتله.

هل وجدت خطأ في القصيدة، أرسل لنا تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *