هو الحب فاسلم بالحشا ما الهوى سهل

هو الحُبّ فاسلم بالحشا ما الهَوى سهلَ فما اختارَهُ مُضْنى به وله عقْلُ وعِشْ خالياً فالحُبّ راحتُهُ عَناً وأَوّلُهُ سُقْمٌ وآخرُهُ قَتْلُ ولكنْ لديّ الموتُ فيه صَبابةً حياةٌ لمَن أهوى عليّ بها الفضل نصحْتُك عِلماً بالهَوَى والذي أرى مخالَفَتي فاختر لنفسكَ ما يحلو فإن شئتَ أن تحيا سعيداً فمُتْ بِهِ شهيداً وإلاّ فالغرامُ لهُ أهْل… متابعة قراءة هو الحب فاسلم بالحشا ما الهوى سهل

نعم بالصبا قلبي صبا لأحبتي

نَعَمْ بالصَّبا قلبي صبا لأحِبّتِي فيا حبّذا ذاك الشَّذى حينَ هَبَّتِ سَرَتْ فأَسرَّتْ للفؤادِ غُدَيَّةً أحاديثَ جيرانِ العُذيبِ فَسَرَّتِ مُهَيْمِنَةٌ بالرَّوضِ لَدْنٌ رِداؤُها بها مرضٌ من شأنِهِ بُرْء عِلَّتي لها بأُعَيْشَابِ الحِجَازِ تَحَرّشٌ به لا بخَمْرٍ دونَ صَحبيَ سَكْرَتي تُذَكِّرُني العَهْدَ القَديمَ لأنَّها حديثَةُ عَهْدٍ من أُهَيْلِ مَوَدَّتي أيا زاجراً حُمْر الأَوارِكِ تارِكَ ال مَوارِكِ… متابعة قراءة نعم بالصبا قلبي صبا لأحبتي

أي شيء حلو إذا قلبوه

أيّ شيءٍ حلوٍ إذا قَلَبُوهُ بعدَ تصحيفِ بَعْضِهِ كان خِلوَا كادَ إن زيدَ فيهِ من ليلِ صَبٍّ ثُلُثَاهُ يُرَى مِنَ الصّبح أضوَا ولهُ اسمٌ حُرُوفُهُ مُبْتَدَاها مُبْتَدَا أصلِهِ الذي كانَ مأوَى

قلبي يحدثني بأنك متلفي

قلبي يُحَدّثني بأَنّكَ مُتْلِفِي روحي فِداكَ عرَفْتَ أمَ لم تَعْرِفِ لم أَقْضِ حَقّ هَواكَ إن كُنتُ الذي لم أقضِ فيِه أسىً ومِثليَ مَنْ يَفي ما لي سِوَى روحي وباذِلُ نفسِهِ في حُبّ مَن يَهْواهُ ليسَ بِمُسرِف فلَئِنْ رَضِيتَ بها فقد أسعَفْتَني يا خَيبَة المَسْعَى إذا لم تُسْعِفِ يا مانِعي طيبَ المَنامِ ومانِحي ثوبَ السّقامِ بِهِ… متابعة قراءة قلبي يحدثني بأنك متلفي

عيني لخيال زائر مشبهه

عَيْني لِخَيَالِ زائرٍ مُشْبِهَهُ قرّتْ فَرَحاً فديتُ مَنْ وَجَّهَهُ قَدْ وَحَّدُه قلبي وما شَبَّهَهُ طَرفي فلِذَا في حسنِهِ نَزّهَهُ

ما أصنع وقد أبطأ علي الخبر

ما أصنَعُ وَقَدْ أَبْطَأَ عليّ الخَبرُ وَيْلاَهُ إلى مَتَى وكَمْ أَنْتَظِرُ كم أَحِمِلُ كم أكْتُمُ كم أصطَبِرُ يُقْضَى أجلي ولَيْسَ يُقْضَى وَطَرُ

أرى البعد لم يخطر سواكم على بالي

أرى البُعْدَ لم يُخْطِرْ سواكم على بالي وإن قَرّبَ الأخطارَ من جسدي البالي فيا حبّذا الأسقامُ في جَنبِ طاعتي أوامِرَ أشواقي وعصيانِ عُذّالي ويا ما ألذّ الذلّ في عِزّ وَصْلِكُمْ وإن عَزّ ما أحلى تقَطُّعَ أوصالي نأيْتُمْ فحالي بَعدكُمْ ظَلّ عاطِلاً وما هوَ مِمّا ساء بل سَرّكُمْ حالي بَلَيْتُ بِهِ لمّا بُليتُ صَبابةً أبَلّتْ فلي… متابعة قراءة أرى البعد لم يخطر سواكم على بالي

عيني جرحت وجنته بالنظر

عَيْني جَرَحَتْ وَجْنَتَهُ بالنّظَر من رِقّتِهَا فانْظُرْ لحُسْنِ الأثر لم أجنِ وقد جَنيتُ وَرْدَ الخَفَر إلاّ لترى كيفَ انشقاقُ القَمَرْ

خفف السير واتئد يا حادي

خفّفِ السّيْرَ واتّئِدْ يا حادي إنّما أنتَ سائقٌ بفُؤادي ما تَرى العِيسَ بينَ سَوقٍ وشَوْقٍ لرَبيعِ الرُّبوعِ غرْثَى صوادي لم تُبَقّي لها المَهامِهُ جِسْماً غيرَ جِلْدٍ على عظامٍ بَوادي وتحَفّتْ أخْفَافُها فَهيَ تمشي مِن وَجاها في مِثل جَمْرِ الرّمادِ وبَراها الوَنَى فحَلّ بُراها خَلّهَا تَرْتَوِي ثِمَادَ الوِهادِ شَفّها الوَجْدُ إن عَدِمتَ رِواها فاسقِها الوخْدَ من… متابعة قراءة خفف السير واتئد يا حادي