أزار علي أمة الأحد الظبي

ديوان ابن الساعاتي

أزار علي أمة الأحد الظبي

فياكم أقيمت جمعة بخميسه

وباتت نشاوى تقذف الدم سمره

وقد سكرت من منزعات كؤوسه

إذا أم جيشاً مارقاً وتضاحكت

وجوه الظبي في نقعه وعبوسه

أضاق صدور الأرض ملقى جسومه

وغصت لها آفاقها بنفوسه

ويلبس عاري الجو سود مسوحه

ولو زف في أقماره وشموسه

فتى عام نعماه رسول أناته

فإن لم يفد أعنته ساعة بؤسه

رابط القصيدة

ابن الساعاتي

علي بن محمد بن رستم بن هَردوز، أبو الحسن، بهاء الدين بن الساعاتي. (1158 - 1207) م شاعر مشهور، خراساني الأصل، ولد ونشأ في دمشق. وكان أبوه يعمل الساعات بها. قال ابن قاضي شهبة: برع أبو الحسن في الشعر، ومدح الملوك، وتعانى الجندية وسكن مصر. وتوفي بالقاهرة. وأخوه الطبيب ابن السَّاعاتي (618 هـ 1221 م)

هل وجدت خطأ في القصيدة، أرسل لنا تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *