وما كان هذا الشوق إلا لجاجة

وَما كانَ هذا الشَوقُ إِلا لجاجَةً عَلَيكَ وَجَرَّتهُ إِلَيكَ المَقادِرُ تُخَبِّرُ والرَحمَنِ أَن لَستَ زائِراً ديارَ المَلا ما لاءَمَ العَظمَ جابِرُ أَلَم تَعجَبا لِلفَتحِ أَصبَحَ ما بِهِ وَلا بِلِوَى الأرطَى مِنَ الحيِّ وابِرُ

ألا قف برسم الدار واستنطق الرسما

أَلا قِف بِرَسمِ الدارِ واستَنطِق الرَسما فَقَد هاجَ أَحزاني وَذَكَّرَني نُعما فَبِتُّ كَأَنّي شارِبٌ مِن مُدامَةٍ إِذا أَذهَبَت هَمّاً أَتاحَت لَهُ هَمّا إِذا قُلتُ إِنّي مُشتَفٍ بِلِقائِها وَحُمَّ التَلاقي بَيننا زادَني سُقما

أفي كل يوم حبة القلب تقرع

أَفي كُلِّ يَومٍ حَبَّةُ القَلبِ تُقرَعُ وَعَيني لِبَينٍ مِن ذَوي الوُدِّ تَدمَعُ أَبِالجدِّ أَنّي مُبتَلىً كُلَّ ساعَةٍ بِهَمٍّ لَهُ لَوعاتُ حُزنٍ تَطَلَّعُ إِذا ذَهَبَت عَنّي غَواشٍ لِعَبرَةٍ أَظَلُّ لأُخرَى بَعدَها أَتَوَقَّعُ فَلا النَفسُ مِن تَهمامِها مُستَريحَةٌ وَلا بِالَّذي يأَتي مِنَ الدَهرِ تَقنَعُ وَلا أَنا بِالَّلائي نَسَبتُ مُرَزَّأٌ وَلا بِذَوي خِلصِ الصَفا مُتَمَتِّعُ وَأُولِعَ بي صَرفُ… متابعة قراءة أفي كل يوم حبة القلب تقرع