يا دار أين ترحل السكان

يا دارُ أَينَ تَرَحَّلَ السُكّانُ وَغَدَت بِهِم مِن بَعدِنا الأَظعانُ بِالأَمسِ كانَ بِكِ الظِباءُ أَوانِس وَاليَومَ في عَرَصاتِكِ الغِربانُ يا دارَ عَبلَةَ أَينَ خَيَّمَ قَومُه لَمّا سَرَت بِهِمُ المَطيُّ وَبانوا ناحَت خَميلاتُ الأَراكِ وَقَد بَكى مِن وَحشَةٍ نَزَلَت عَلَيهِ البانُ يا دارُ أَرواحُ المَنازِلِ أَهلُه فَإِذا نَأَوا تَبكيهِمُ الأَبدانُ يا صاحِبي سَل رَبعَ عَبلَةَ وَاِجتَهِد… متابعة قراءة يا دار أين ترحل السكان